Mouvement Ettajdid حركة التجديد

الصفحة الأساسية > عربي > بـلاغـات صحفـية > بلاغ صحفي 03-03-2010

بلاغ صحفي 03-03-2010

الأحد 7 آذار (مارس) 2010

تونس في 03 مارس 2010

اجتمع في مقر حركة التجديد ممثلون عن التكتل الديمقراطي من أجل العمل والحريات وحركة التجديد وحزب العمل الوطني الديمقراطي وتيار الإصلاح والتنمية ومستقلون، وهي الأطراف السياسية التي التقت خلال الانتخابات الأخيرة لأكتوبر 2009 بتأييد الأخ أحمد إبراهيم في الرئاسية والتضامن بين قائماتها في التشريعية، وبعد أن:

  • سجلوا إيجابية مشاركتهم في تلك الانتخابات، رغم ما طبع الظروف التي دارت فيها وما افضت إليه من نتائج خيّبت الآمال بسبب تضييع السلطة على البلاد فرصة ذلك الاستحقاق في إنجاز انتخابات تكرّس التعددية الحقيقية والتنافسية النزيهة اللتين يكفلهما الدستور والقانون،
  • وقدّروا أهمية الانتخابات البلدية المقررة لشهر ماي القادم، باعتبارها استحقاقا دستوريا ووطنيا يمكن جعله مناسبة لتنشيط الفضاء ألمواطني والتشجيع على المشاركة الحرة والمسؤولة في الشأن العام، وتحقيق قدر من الحضور السياسي التعددي الذي يسمح بالتعبير عن مشاغل الناس وتطوير مقترحات لإيجاد حلول لمشاكلهم والنهوض بأوضاعهم كما يسمح بضمان حقهم في حرية الاختيار والمشاركة الفعالة في تسيير شؤونه،
  • وإذ وقفوا على مختلف الصعوبات القانونية والسياسية التي تجري في إطارها الاستعدادات لتلك الانتخابات وعلى العراقيل أمام التنافس الحقيقي،

فإنهم رأوا أن أفضل سبيل للتعاطي مع هذا الاستحقاق يتمثل في تفعيل وتشجيع ودعم المبادرات المحلية في إطار من التضامن والعمل المشترك، ضمن قائمات للمشاركة المواطنية تكون مرنة ومفتوحة لكل من يرغبون في المساهمة في تطوير العمل البلدي على أسس ديمقراطية. وهم يدعون مناضلي هذه الأطراف السياسية وأصدقاءهم وجميع من يتقاسمون نفس التمشي السياسي في هذا الاستحقاق إلى التحرك الموحّد ووضع الصيغ العملية لتفعيل هذه المشاركة في البلديات التي تتوفر فيها هذه الإمكانية رغم محدودية الظروف الراهنة.

عن المجتمعين

الأمين الأول لحركة التجديد

أحمد إبراهيم

SPIP | دخول | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
Habillage visuel © Andreas Viklund sous Licence free for any purpose