Mouvement Ettajdid حركة التجديد

الصفحة الأساسية > عربي > بـلاغـات صحفـية > بلاغ صحفي 26-02-2012

بلاغ صحفي 26-02-2012

الأحد 26 شباط (فبراير) 2012

تونس في 26 فيفري 2012

تعرّض عدد من الصحافيين والإعلاميّين٬ من بينهم المناضل أيمن الرزقي عضو المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافيين التونسيين والناشط الإعلامي بقناة "الحوار" التونسية وكذلك زهير الزويدي الصحفي بجريدة "الطريق الجديد" إلى الاعتداء بالعنف من طرف أعوان الأمن، وذلك أثناء تغطيتهم للمسيرة الاحتجاجية التي نظمها الاتحاد العام التونسي الشغل يوم السبت 25 فيفري 2012، كما طالت الاعتداءات بعض المتظاهرين والطلبة وألحقت بهم أضرارا جسدية استوجبت نقل أحد الشبان إلى المستشفى للعلاج.

وحركة التجديد، إذ تندد بشدة بهذه الاعتداءات المتكررة على رجال الإعلام والصحافة أثناء ممارسة وظيفتهم وبالرغم من إشهارهم لبطاقاتهم المهنية، فهي تحمّل كامل المسؤولية لوزارة الداخلية وقيادة أجهزتها الأمنية وتطالبهما بوضع حد نهائي لهذه الممارسات التعسفية ومحاسبة مرتكبيها ضمانا للحرمة الجسدية للصحافيين وتكريسا لحرية الإعلام باعتبارها إحدى مكاسب الثورة وإحدى الشروط الأساسية لنجاح مرحلة الانتقال الديمقراطي.

حركة التجديد

7 ، شارع الحرية تونس 1001

الهاتف: 307 349 71 / 767 259 71

الفاكس: 748 350 71

العنوان الالكتروني: secretaire.ettajdid@gmail.com

SPIP | دخول | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
Habillage visuel © Andreas Viklund sous Licence free for any purpose