Mouvement Ettajdid حركة التجديد

الصفحة الأساسية > عربي > نشـاط الحـركـة > بيان صادر عن الإجتماع التضامني مع أساتذة الثانوي

بيان صادر عن الإجتماع التضامني مع أساتذة الثانوي

السبت 5 كانون الثاني (يناير) 2008

تضامنا مع أساتذة التعليم الثانوي الثلاثة المضربين عن الطعام منذ 39 يوما، ومساندة لمطلبهم الشرعي في الرجوع إلى سالف عملهم، ودعما للمجهودات المبذولة ليجاد حل للزمة من طرف مكونات المجتمع المدني وخاصة من النقابة العامة للتعليم الثانوي والمكتب التنفيذي للإتحاد العام التونسي للشغل، انتظم يوم 28 ديسمبر 2007 اجتماع بدعوة من حركة التجديد بالتنسيق مع اللجنة الوطنية لمساندة الأساتذة الثلاثة وبمشاركة العديد من ممثلي الأحزاب والجمعيات وشخصيات نقابية وحقوقية.

وقد حيى المشاركون في الجتماع شجاعة هؤلاء الأساتذة وتضحياتهم الجسيمة وروح الإنضباط للقرار النقابي، وجددوا دعمهم الكامل لمطالبهم ووقوفهم إلى جانبهم وإلى جانب النقابة العامة والمكتب التنفيذي في المعركة من أجل رفع المظلمة عليهم وضمان حق الشغل وحرية العمل النقابي. إن الطراف المجتمعة، إذ تعبر عن انشغالها إزاء هذا الوضع وما قد ينجر عنه من انعكاسات سلبية على المناخ الجتماعي في قطاع التعليم، وإذ تحمل وزارة التربية والتكوين مسؤولية ما قد يترتب عنه من تداعيات غير مرجوة على صحة هؤلاء الأساتذة وسلامتهم، فإنها تدعو إلى اتخاذ الإجراءات الإدارية الإيجابية الكفيلة بتفادي مزيد التأزم وبإنصاف الأساتذة الثلاثة، وذلك بإعادتهم إلى سالف عملهم في ظروف طبيعية.

ويتعهد المشاركون في الإجتماع بمواصلة إسناد هذه الحركة المطلبية في إحترام كامل لستقلالية الإتحاد العام التونسي للشغل، وبإيلاء كامل الأهمية لمعضلة البطالة خاصة لدى الشباب وحاملي الشهادات العليا ولما يترتب من مشاكل ومآسي إجتماعية عن عدم تكافئ فرص التشغيل وغياب الشفافية في معايير الإنتداب وتكاثر ظواهر التمييز في هذا المجال على أساس الولاء السياسي وتفاقم الطرد التعسفي وأنماط التشغيل الهشة التي تضرب في الصميم استقرارية الشغل.


المفاتيح

SPIP | دخول | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
Habillage visuel © Andreas Viklund sous Licence free for any purpose